احباب الله
اهلا
وسهلا بك
عزيزي الزائر
عانقت جدران منتدانا
عطر قدومك ... وتزيّنت
مساحاته بأعذب عبارات الود والترحيب
ومشاعر الأخوة والإخلاص ... كفوفنا ممدودة
لكفوفـك لنخضبها جميعاً بالتكاتف في سبيـل زرع بذور
الأخلاقيـات الراقيـة ولا نلبـث أن نجني منهـا
إن شاء الله ثمراً صالحاً.. ونتشـارك
كالأسرة الواحدة لتثقيف بعضنا
البعض في كل المجالات
أتمنى لك قضاء
وقت ممتع
معنا

احباب الله


 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 22-آسية امرأة فرعون

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
khadija
Admin
avatar

عدد المساهمات : 234
نقاط : 513
السٌّمعَة : 7
تاريخ التسجيل : 15/02/2012

مُساهمةموضوع: 22-آسية امرأة فرعون   الثلاثاء مارس 06, 2012 5:05 pm


22ــ الملكة ..


هل تعرفينها ؟ .. كانت ملكة على عرشها .. على أسرة ممهدة .. وفرش منضدة .. بين خدم يخدمون .. وأهل يكرمون ..
لكنها كانت مؤمنة تكتم إيمانها .. إنها آسية إمرأة فرعون
كانت في نعيم مقيم .. فلما رأت قواقل الشهداء .. تتسابق إلى أبواب السماء .. أشتاقت لمجاورة ربها .. وكرهت مجاورة فرعون فلما قتل فرعون الماشطة المؤمنة .. دخل على زوجه آسية يستعرض أمامها قواه ..
فغضب فرعون وأقسم لتذوقن الموت .. أو لتكفرن بالله
ثم أمر فرعون بها فمدت بين يديها على لوح .. وربطت يداها وقدماها في أوتاد من حديد .. وأمر بضربها فضربت ..حتى بدأت الدماء تسيل من جسدها .. واللحم ينسلخ عن عظامها
.. فلما اشتد عليها العذاب .. وعاينت الموت .. رفعت بصرها
إلى السماء .. وقالت : (( رب ابن لي عندك بيتاً في الجنة ونجني من فرعون وعمله ونجني من القوم الظالمين ))
وارتفعت دعوتها إلى السماء .. قال ابن كثير : فكشف الله لها عن بيتها في الجنة .. فتبسمت .. ثم ماتت .. نعم ماتت الملكة
التي كانت بين طيب وبخور وفرح وسرور .. نعم تركت فساتينها .. وعطورها وخدمها .. وصديقاتها .. وأختارت الموت ..
( لكنها اليوم .. تتقلب في النعيم كيفما شاءت )
قد نفعها صبرها على الطاعات ومقاومة الشهوات .



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
22-آسية امرأة فرعون
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
احباب الله :: العام :: منتدى حواء-
انتقل الى: